العدد 2983 ليوم 05 حزيران 2014
 
 
صحيفة يومية مستقلة شاملة - تأسست في 14 أيار 1993
مواضيع مفضلة
 
مسيحيو البصرة وبغداد يقيمون قداس "للسلام والوحدة الوطنية" في مدينة أور الأثرية
المدى برس / ذي قار
أدى وفد من مسيحيي البصرة وبغداد، امس الاربعاء، قداسا وصلوات في بيت النبي إبراهيم بمدينة أور الأثرية ( 18 كم جنوب غرب الناصرية ) من اجل السلام والوحدة الوطنية، وفيما عبروا عن رجائهم بمستقبل افضل للعراق وعودة "حكمة بلاد الرافدين" ، لفتوا الى ان الزيارة تهدف الى تشجيع اتباع الكنيسة لزيارة الأماكن المقدسة في مدينة أور. وقال رئيس أساقفة البصرة وجنوب العراق المطران حبيب هرمز النوفلي في حديث الى (المدى برس) "جئنا بوفد من كنائس البصرة وعدد من معلمي التثقيف المسيحي في كنائس مختلفة من بغداد لإقامة قداس وصلوات من اجل السلام والوحدة الوطنية". وأضاف النوفلي "تهدف الزيارة الى تشجيع اتباع الكنيسة لزيارة الأماكن المقدسة في مدينة أور المقدسة حيث انطلق النبي إبراهيم من هنا في رسالة التوحيد التي تعم اليوم جميع أرجاء العالم". ولفت النوفلي الى ان "الطقوس الدينية عبرت عن رجاء المسيحيين بمستقبل افضل لهذا البلد والدعوة الى عودة حكمة بلاد الرافدين الذي انطلقت منها اول القوانين متمثلة بشريعة اوركاجينو واور نمو". ودعا النوفلي "الى تغليب الحكمة والعدل في حكم هذا البلد الغني في موارده وحضارته وقيمه الحضارية لذلك صلينا من اجل الأمن والاستقرار ومستقبل افضل لجميع مكونات الشعب العراقي". ومن جانبه قال معاون الاسقف في ابريشية البصرة القس عماد لبنا في حديث الى (المدى برس) خلال مشاركته بالقداس ان "ابريشية البصرة شرعت بالحج الى بيت النبي إبراهيم في مدينة اور في السنة الماضية وعقدنا يومها اكبر ملتقى للأديان أمام زقورة أور الأثرية"، مبينا انه "التقى اكثر من 250 شخصية من مختلف الديانات المسلمين والمسيحيين والصابئة والشخصيات المسؤولة في المحافظة".
 

© حقوق الطبع والنشر محفوظة للمؤتمر الوطني العراقي
Copyright © 1997-2017 Iraqi National Congress. All rights reserved. info@inciraq.com