العدد 2983 ليوم 05 حزيران 2014
 
 
صحيفة يومية مستقلة شاملة - تأسست في 14 أيار 1993
مواضيع مفضلة
 
المخرج مناضل داود ستبقى بغداد عروس الثقافة العربية
عد المخرج المسرحي الدكتور مناضل داود مشروع بغداد فرصة طيبة للمسرح العراقي ساهم في تقديم عروض تليق بتأريخ وعراقة المسرح العراقي .
ويرى المخرج مناضل داود ان بغداد كانت وستبقى عروس الثقافة العربية بالنخبة الكبيرة والمميزة من المثقفين العراقيين وعلى كافة الصعد والاتجاهات الأدبية والفنية فهم أسماء في المسرح او الموسيقى او التشكيل . وكان الدكتور مناضل داود قد شارك بعمل مسرحي بعنوان (زمن المطحنة) ضمن فعاليات بغداد عاصمة الثقافة العربية بميزانية بلغت 51 مليون دينار وقد ضم العمل سبعة ممثلين محترفين منهم القدير محسن العزاوي ومازن محمد مصطفى وصبا ابراهيم وفكرت سالم وحيدر عبد ثامر إضافة الى أربع موسيقيين من الفرقة الوطنية السيمفونية بقيادة المايسترو علي الخصاف كما عمد المخرج الى إشراك نحو عشرين ممثلاً من طلبة الفنون الجميلة وبهذا الخصوص قال .. أسعى دوماً في اعمالي الى استقطاب طلاب الفنون الجميلة بورشة عمل تبدأ بهم في البداية لتربيتهم وتعليمهم الدخول الى المسرح وكيفية التعامل معه وهكذا فأنا ابدأ معهم مربياً وانتهي مربياً ومخرجاً . وعن الفرص التي يرى الدكتور مناضل داود إن مشروع بغداد قد وفرها للمسرح العراقي يضيف .شخصياً اعتبر المسرح هو الوجه الصبوح للثقافة العراقية والواقع انه لولا فعاليات مشروع بغداد عاصمة للثقافة العربية لما أنتجت هذه المسرحيات بهذه الطريقة ولما أنتج هذا العدد الكبير من الافلام وفي كل الأحوال فأن أي جهد فني سواء كان على مستوى الموسيقى او المسرح او السينما او التشكيل هو في النهاية خير لهذا البلد وخير لأجيالنا التي تنتظر منا ان نقدم لها فناً متقدماً متحضراً متميزاُ ينتمي الى الجمال ويبحث في الوقت نفسه عن العدالة الاجتماعية . اما عن أهمية وزارة الثقافة كجهة تأخذ على عاتقها مهمة نشر الثقافة والوعي فيقول المخرج مناضل داود .. دائماً نقول ان وزارة الثقافة لا تقل اهمية عن وزارة الدفاع ما يتوجب على صناع القرار الانتباه لأهمية هذه الوزارة وبالتالي اعطاءها ميزانية اكبر من التي تعطى لها الآن لأننا نحن المثقفين نعتقد ان الثقافة هي المعادل الموضوعي للجمال والحياة فعندما نقدم نتاجاً ثقافياً متقدماً مبهجاً ننقذ بهذا أبناءنا وأجيالنا من الانغماس في دوامة الشر والظلام التي يسعى الإرهابيين إلى إشاعتها .
 

© حقوق الطبع والنشر محفوظة للمؤتمر الوطني العراقي
Copyright © 1997-2017 Iraqi National Congress. All rights reserved. info@inciraq.com